منتدي شرح المتون العلمية تحت اشراف فضيلة الشيخ أبو أحمد شحاته الشريف
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حياكم الله و بياكم و جعل الجنة مثوانا و مثواكم



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

االسلام عليكم و رحمة الله و بركاته

جدول دورات الشيخ في الغرفة الصوتية أمنا خديجة: دورة حفظ و شرح متن الجزرية بالاجازة الاربعاء 22.30 مكة **دورة الاصول الثلاثة بلاجازة الخميس 20.30 مكة ** دورة الاربعين االنووية بالاجازة الجمعة 20.30 تونس ** دورة شرح رسالة شروط الصلاة و اركانها وواجباتها بالاجازة السبت 20.30 مكة ** دورة تفسير القران الكريم ابتداء من جزء عم الثلاثاء 22.30مكة






شاطر | 
 

 باب مخارج الحروف - حرف الهاء-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 255
تاريخ التسجيل : 21/04/2016

مُساهمةموضوع: باب مخارج الحروف - حرف الهاء-   05.06.16 8:08

شرح متن المقدّمة الجزريّة ـــــــــ حرف الهاء ــــــــــــ


بسم الله الرّحمن الرّحيم
بسم الله و الحمد لله و الصّلاة و السّلام على رسول الله و على آله و صحبه و من اهتدى بهداه سبحانك لا علم لنا إلاّ ما علّمتنا إنّك أنت العليم الحكيم سبحان ربّ العزّة عمّا يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله ربّ العالمين. و أسأل الله عزّ و جلّ أن يوفّقني و إيّاكم لطاعته و أن يرزقنا الإخلاص في القول و العمل و أن يجعل عملنا هذا خالصا لوجهه الكريم.
و بعد.
فما زلنا في شرحنا لمتن أو منظومة الجزريّة للإمام ابن الجزري رحمه الله تعالى. و هذه المنظومة من أفضل المنظومات و أحسن المنظومات التي وضعت في علم التّجويد؛ و قد اهتمّ المؤلّف رحمه الله تعالى اهتماما بالغا بمخارج الحروف و الصّفات، لأنّ الأصل أن يتقن القارئ و القارئة هذا الباب فإذا أتقن مخارج الحروف و الصّفات سهل علهما بعد ذلك بقيّة أبواب التّجويد و قد وصلنا بحفظ الله تعالى إلى المخرج الثاني من مخارج الحروف العامّة.
علمنا في ما سبق بأنّ هناك خمسة مخارج عامّة و هي: الجوف و الحلق و اللّسان و الشّفتان و الخيشوم.
و علمنا بأنّ الجوف به مخرج واحد و يخرج منه ثلاثة أحرف: و هي حروف المدّ الثّلاثة.
ثمّ انتقلنا بعد ذلك إلى المخرج الثّاني و هو الحلق و عرفنا بأنّ الحلق به ثلاثة مخارج، يخرج منها ستّة أحرف و تكلّمنا عن المخرج الأوّل من هذه المخارج وهو: أقصى الحلق. و عرفنا بأنّ أقصى الحلق هي أبعد نقطة فيه ممّا يلي الصّدر و عرفنا بأنّه يخرج منه حرفان و هما الهمزة و الهاء و قد تكلّمنا عن حرف الهمزة كما ذكرتم و اليوم سيكون كلامنا عن حرف الهاء.
مخرجه:
حرف الهاء تخرج من أقصى الحلق. فإذا أردنا أن ننطق بها نسكّن الهاء ثمّ نأتي قبلها بأيّ حرف متحرّك ثمّ ننطق و حيثما ينقطع الصّوت يكون هذا هو مخرج الحرف:فنقول: أه، أه، ها، هو، هي.
حرف الهاء من أضعف الحروف و أخفاها، و ذلك لبعد مخرجها و لكونها جمعت غالب صفات الضّعف.
صفات حرف الهاء:
حرف الهاء، حرف رخو. و لماذا قلنا ذلك لأنّنا لو بحثنا عنه في حروف الشدّة أو حروف التّوسّط لن نجده. فحروف الشّدّة التي هي أجد قط بكت و حروف التّوسّط هي لن عمر لا توجد الهاء في هاتين الصّفتين إذا هو حرف رخو.
تعريف الرّخاوة: جريان الصّوت عند النّطق بالحرف و ذلك لضعف الاعتماد عليه في المخرج.
هذه هي أوّل صفة من صفات حرف الهاء و هي صفة ضعف و ليست بصفة قوّة.
نذهب إلى الصّفة الثّانية من صفات حرف الهاء. نصفه بأنّه: حرف مهموس. لماذا قلنا عليه بأنّه حرف مهموس؟ لأننا إذا ذهبنا إلى الصّفة التي هي ضدّ صفة الهمس و هي صفة الجهر نجد أنّ حرف الهاء موجود في حروف الهمس و هي: فحثّه شخص سكت.
نعم الهاء موجودة في الهمس. إذا هي حرف مهموس و ليست بحرف مجهور.
تعريف الهمس: الهمس عرّفه علماء التّجويد و أهل الأداء بأنّه هو جريان النّفس مع الحرف عند النّطق به و ذلك لضعف الاعتماد عليه في المخرج. الهمس صفة ضعف أيضا و ليست صفة قوّة. إذا هذه هي الصّفة الثّانية من صفات الضّعف عند حرف الهاء.
نذهب إلى الصّفة الثّالثة التي لها ضدّ و هي صفة الإستفال و قلنا لماذا هي حرف مستفل؟ لأننا إذا بحثنا عن حرف الهاء في الصّفة التي هي ضدّ صفة الاستفال و هي الاستعلاء لا نجدها و صفة الاستعلاء حروفها: خص ضغط قظ. لا يوجد فيها حرف الهاء، فإذا الهاء حرف مستفل.
تعريف الاستفال: الاستفال معناه انخفاض اللسان إلى قاع الفم عند النّطق بالحرف. إذا هذه هي الصّفة الثالثة من صفات حرف الهاء. و هي صفة ضعف أيضا
الصّفة الأولى من صفات الهاء: الرّخاوة.
الصفة الثانية من صفات الهاء: الهمس.
الصّفة الثّالثة من صفات الهاء: الاستفال.
و كلّها صفات ضعف
الصّفة الرّابعة لحرف الهاء و هي صفة الانفتاح. و ضدّ الانفتاح الإطباق و حروف الإطباق أربعة: الصّاد و الضّاد و الطّاء و الظّاء.
لا يوجد فيها حرف الهاء إذا هو حرف منفتح.
تعريف الانفتاح: الانفتاح معناه إفتراق اللّسان عن سقف الحنك عند النّطق بالحرف. و الانفتاح صفة من صفات الضّعف يعني هذه رابع صفة من الصّفات الضّعيفة في حرف الهاء.
بعد ذلك نذهب إلى الصّفة الخامسة و هي صفة الإصمات . تقابلها صفة الإذلاق. فالهاء حرف مصمت لأنّها بعيدة عن ذلق اللّسان.
لماذا هي حرف مصمت؟ لثقل النّطق بها لخروجها بعيدة عن ذلق اللّسان.
الصّفة التي ليس لها ضدّ و تتصف بها الهاء هي صفة الخفاء و هي أيضا من صفات الّضعف.
فالهاء إذا عندها خمسة صفات من صفات الضّعف.
خفاء صوت الحرف عند النّطق به و سبب ذلك سعة المخرج أو بسبب أنّ الهاء صفاتها كلّها ضعيفة.
هذه هي صفات حرف الهاء. لذلك قلنا عنها أنها حرف ضعيف شديد الخفاء و خصوصا إذا وقع قبله حرف يشاركه في هذه الصّفة أو وقع بعدها حرف يشاركها في هذه الصّفة و هي صفة الخفاء. و لذلك فهي أسرع الحروف إلى الخفاء إن لم يبيّنها و ينتبه إليها القارئ و القارئة اختفت منهما. فمثلا في قوله تعالى:" بناها" الهاء وقعت بين ألفين، والألف موصوف بالخفاء و الهاء موصوف بالخفاء. تختفي عند النّطق بها إذا لم ينتبه القارئ و يختلس من الهاء عند النّطق "بناه".
أيضا في مثل قوله تعالى:" من هاد"؛ يجب أن ننتبه لبيانها و وضوحها و ظهورها لأنّها جاء بعدها حرف الألف وهو من حروف الخفاء. و هي اشدّ خفاء إذا اجتمعت مع مثلها سواء في كلمة أو في كلمتين. بأفواههم، بأفواههم بأفواههم، ههم . و في قولهم جباههم
و في كلمة فيه هدى: يجب علينا إذا كانت مكرّرة في كلمة أو في كلمتين أن نبينهما الأولى و الثّانية و أن نفكّكهما و لا ندعمهما لأننا نعلم أنّ الإدغام بين الهاء و الهاء لا يكون إلاّ إذا سكنت الهاء الأولى و تحرّكت الثّانية. أمّا إذا لم تسكن الأولى كي لا تدغم نظهر الأولى و نظهر الثّانية: وجوههم. و ممّا يجب أيضا التّنبيه عليه و مراعاته عند النّطق بحرف الهاء المحافظة على ترقيقها خصوصا إذا جاء بعدها حرف مفخّم أو حرف الألف في نحو قوله تعالى: مطهّرة لا تفخّم الهاء. كذلك في مثل قوله تعالى: هاجروا . كذلك إذا وقعت بين ألفين كما ذكرت ذلك سابقا مثل: طحاها. بناها.
كذلك إذا وقعت بعد حرف آخر و سكن من أجل الوقف عليه و كانت الهاء قبل الحرف الأخير و سكن الحرف الأخير من أجل الوقف عليه و هي ساكنة في مثل قوله تعالى:" كالعهن." أو كمثل قوله تعالى: "ألم أعهد". أو "عهد"
أيضا إذا جاء بعدها حرف الحاء في مثل:" و ما قدروا الله حقّ قدره". و في مثل" سبحان الله حين تمسون " يجب إظهار الهاء و الحاء حتّى لا تختفي. و ذلك لأنّ حرف الخاء أقوى من حرف الهاء فالهاء تختفي من المتعلّم عند النّطق به.
طيّب إذا تكرّرت في كلمة أو كلمتين وجب بيانها إلاّ إذا كانت الأولى ساكنة و الثّانية متحرّكة فيجب إدغامها.
في نحو:" أينما نوجّهه". أيضا ممّا يجب أن ننتبه له عند الأداء إذا كانت الهاء هاء ضمير مفرد إذا كانت مضمومة أو مكسورة و وقعت بين حرفين متحرّكين و ليس بعدها همزة و لم يوقف عليها تمدّ بمقدار حركتين مثل:" إنّه كان منصورا" أمّا إذا وقفنا عليها فلا تمدّ.
هناك كلمة وردت في سورة الفرقان أين هاء الضّمير لم تقع بين متحرّكين إنّما وقعت بين ساكن و متحرّك و رغم ذلك وصلناها بياء و مددناها بمقدار حركتين و ذلك موافقة للرّواية و هي قوله تعالى:" و يخلد فيه مهانا" فمددنا الهاء هنا أو وصلناها بياء بمقدار حركتين.
حرف الهاء عرفنا أهمّ التنبيهات فيه الآن و عرفنا من أين يخرج و عرفنا أهمّ الصّفات التي تكون فيه، نعم هو الذي ذكرته الآن هو ما يسمّى بمدّ الصّلة؛ صلة صغرى أو صلة كبرى و لذلك العلماء يعتبرون أنّ ممّا يقوّي حرف الهاء و يزيده وضوحا أنّ الهاء قوّيت بمدّ الصّلة حتّى لا تختفي.
أهمّ اللحون التي يمكن أن يقع فيها القارئ و القارئة، و خصوصا المبتدئين يجب عليهم أن ينتبهوا لهذه التّنبيهات و هذه الأخطاء التي يقع فيها البعض حتّى يتجنّبوها و لا يقعوا فيها.
أهم هذه اللّحون و هذه التّنبيهات التي يقع فيها البعض هي تحويلها إلى ألف.انتبهي تحويلها إلى ألف؛ في مثل قوله تعالى:" القارعة" البعض يقول:" القارعا" حوّل الهاء إلى ألف و هذا خطأ فادح و لحن جليّ. البعض أيضا يحوّلها إلى همزة لا يبيّنها فمثلا في قوله تعالى:" و استغفره" لا يبيّن الهاء.
البعض يحوّلها إلى حاء، لأنّ الحاء أقوى منها.
أيضا من الأخطاء التي ذكرتها عدم إظهارها إذا تكرّرت: وجوههم. أو وقعت بين ألفين كما ذكرت سابقا في مثل: بناها.أو تفخيمها إذا جاورت مفخّما في مثل:" ظهرك"، أو إمالتها إذا جاء بعدها ألف في مثل:" أنهار" و هذا سببه مبالغة في التّرقيق.
عدم بيان الإدغام إذا كانت مدغمة:" يوجّهّ". أو البعض أيضا في قوله تعالى:" لهو الحديث" البعض يضمّها و هي ساكنة لأنّه يضنّ أنّها ضمير و هي ليست بضمير"لهْو الحديث" فالبعض ينطق الهاء بالضّمّ لأنّه لم يتلقّى عن المشايخ.
أيضا البعض يأتي و يسكّنها في هاء الضّمير"لهو القصد" يسكّنها بدل أن يضمّها.
يجب أن ننتبه لهذه التّنبيهات و هذه التّحذيرات و لا نقع فيها و نؤدّي النّطق بالحرف أداء صحيحا سليما خاليا من الزّيادة و النّقصان و من اللحن حتّى نسلم من هذه الأخطاء. و لا يتأتّى ذلك إلاّ بعرض القراءة على المشايخ و بمعرفة أحكام التّجويد عمليّا و نظريّا و تطبيقها أثناء التّلاوة تطبيقا عمليّا و الإكثار من القراءة بحيث ينطلق بها اللسان و تصبح طبيعة لنا أو لكلّ متعلّم عند القراءة و الأداء.
أسأل الله عزّ و جلّ أن ينفعنا بما سمعنا. و أن يعلّمنا ما ينفعنا و أن يرزقنا العلم النّافع و العمل الصّالح و أن يرزقنا تلاوة القرآن تلاوة صحيحة سليمة خالية من اللّحن و التّحريف و أن يجعل ذلك كلّه خالصا لوجهه الكريم و أن يرزقنا و إيّاكم الإخلاص في القول و العمل و صلّى الله و سلّم على نبيّنا محمّد و على آله و صحبه و سلّم.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mountadamoutoun.forumarabia.com
 
باب مخارج الحروف - حرف الهاء-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي شرح المتون العلمية تحت اشراف فضيلة الشيخ أبو أحمد شحاته الشريف  :: الدورات العلمية تحت اشراف الشيخ أبو احمد شحاته الشريف :: دورة متن الجزرية :: تفاريغ دروس الجزرية-
انتقل الى: